منوعات

محمد حازورلي يتحدث عن فيلم “الهجرة”.. يوم اجتمع العمالقة

فيلم” الهجرة” واحد من أعمال الزمن الجميل للتلفزيون الجزائري الذي كان يجمع العائلة. الفيلم التاريخي الديني الذي اجتمع حوله نخبة من عمالقة المسرح والتلفزيون عندما قرر عبد الرحمان لغواطي المدير العام للتلفزيون آنذاك إنتاج مسلسل ديني تاريخي لشهر رمضان من عام 1981.

يتحدث مخرج العمل محمد حازورلي عن العمل فيقول إن العمل جمع جهود فريق كبير تمثيلا وإخراجا وكتابة وتصويرا، فقد تم اختيار بسكرة ووهران للتصوير، فريق الإنتاج من محطة قسنطينة أما السيناريو فوقعه الكاتب السوري ظافر الصابوني..

المسلسل جمع نخبة من الممثلين على غرار محمد عجايمي، أمحمد بن قطاف، محمد كشرود، مدني نعمون، العربي زكال وحميد راماس …. وآخرين.

يتحدث حازورلي عن تجربة إخراج الفيلم “الهجرة” فيقول إن الأمر لم يكن سهلا “لما كان يطرحه السيناريو من ديكور وألبسة وماكياج وتقنيات لم تكن متوفرة في تلك الفترة. إضافة إلى مشكلة توزيع الأدوار. أكثر من خمسين ممثلا كل أدوارهم أساسية فكان يجب توزيعهم.

يتطلب منهم إتقان اللغة الفصحى زيادة على قدراتهم الفنية في التمثيل”. فيلم “الهجرة” لم يكن فقط تحديا في الإخراج والإنتاج لكن أيضا كان تحديا للممثلين الجزائريين حيث كان العرب “يعتقدون أن الممثل الجزائري لا يحسن العربية في الأدوار التاريخية خاصة ويقول مخرج المسلسل في هذا الصدد كان علينا “أن نغير هذا ونعطي فرصة لممثلينا ليثبتوا العكس. في البداية بحثت طويلا على من يتقمص دور “ابليس” دور صعب ومتقلب دراميا يستلزم ممثلا غير عادي وفكرت في الممثل المتميز “عثمان عريوات” هذا في سنة 1981 -حتى نبقى في تاريخ وظروف الإنتاج في ذلك العهد.- في النهاية أسندت الدور لمحمد بن قطاف…وكان رائعا في أدائه. مما جعل السيدة ليلى مسؤولة الإنتاج بالتلفزيون تقول: “ابن قطاف كان أحسن إبليس في السينما العربية على الإطلاق”. وكان الفيلم في الموعد لليلة القدر المباركة لشهر رمضان 1981. ورفع التحدي.

The post محمد حازورلي يتحدث عن فيلم “الهجرة”.. يوم اجتمع العمالقة appeared first on الشروق أونلاين.

 

 

قراءة المقال كاملا من ثقافة وفن – الشروق أونلاين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by Live Score & Live Score App